شارك معالي وزير العمل والتأهيل “م.علي العابد الرضا”، رئيس الوفد الليبي، في افتتاح أعمال مؤتمر منظمة العمل العربية في دورته الـ47، الذي بدأت فعاليته اليوم الأحد في العاصمة المصرية القاهرة، حيث سيناقش المؤتمر تقرير عن (ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة والطريق نحو التنمية المستدامة والتمكين).

كما يتضمن هذا المؤتمر بندين فنيين الأول أثر التطور التكنولوجي على بيئة العمل، والصعوبات التي تواجهها الدول العربية في التحول الرقمي خاصة بعد أزمة كورونا، التي أدت لتسريع وتوسيع استخدام التقنيات الرقمية، واللجوء إلى تنظيم أساليب العمل بطرق بديلة لضمان استمرارية الأعمال، و البند الثاني يأتي بعنوان (متطلبات الاقتصاد الأخضر لتوفير فرص العمل)، حيث غيرت هذه الأزمة الطارئة ترتيب الأولويات وأبرزت عدة جوانب لتعزيز الاقتصاد الأخضر، وأتاحت الفرصة لوضع وتنفيذ سياسات واستثمارات تحفز أنشطة الاقتصاد الأخضر، كجزء من خطة التعافي المستدامة طويلة الأمد، وذلك للوصول إلى توصيات لصناعي القرار في الدول الأعضاء.

ويشارك في أعمال المؤتمر عدد من الوزراء، ورؤساء، وأعضاء الوفود من منظمات أصحاب العمل، والاتحادات العمالية، في 21 دولة عربية، وممثلو الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، وممثلو المنظمات العربية والدولية وعدد من السفراء.